بوابة بنوك المستقبل

عمرو الجارحي.. وزير مالية القطاع المصرفي

«من العمل المصرفي إلى وزارة المالية ثم العودة إلى البنوك مرة ثانية».. هكذا تنقل عمرو الجارحي الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لميدبنك خلال مسيرته المهنية التي تربو على 40 عامًا شغل خلالها العديد من المناصب القيادية والتي يأتي في مقدمتها توليه قيادة وزارة المالية في أشد مراحل الاقتصاد المصري حساسية، حيث تحرير سعر الصرف في نوفمبر 2016، وتطبيق برنامج الإصلاح الاقتصادي.

وفي عهد عمرو الجارحي أطلق «ميد بنك»، علامته التجارية الجديدة وهويته تحت شعار «نعمل لمستقبلك»، كما وضع استراتيجية طموحة تركز على 3 محاور رئيسية أبرزها؛ العمل على تحسين حقوق الشركاء المساهمين، تعزيز الوصول للعملاء وتلبية متطلباتهم، والعمل على تحسين أوضاع العاملين بالبنك.

وشغل عمرو الجارحى قبل توليه منصب وزيرًا للمالية، منصب رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لبنك الاستثمار القومى، قبل نقل تبعيته من وزارة المالية إلى وزارة التخطيط، منذ نوفمبر عام 2004 حتى تقدم باستقالته فى مارس 2013، حيث أشرف على إعادة هيكلة البنك وتنمية المحفظة الاستثمارية وإتمام العديد من الصفقات الاستثمارية الضخمة التى أبرزت قدرته فى التحول وصناعة الفارقة والإنجاز، فضلاً عن تقديم الخدمات الاستشارية للصفقات ذات الأبعاد الوطنية.

كما شغل الجارحي عضوية العديد من مجالس إدارات الشركات، حيث عُين عضوًا بشركة المقاولون العرب وعضوًا منتدبًا للتمويل بشركة القلعة القابضة منذ عام 2013، وعضوية مجموعة الخبراء الخاصة بإدخال الكهرباء النووية فى مصر، وعضوًا بمجموعة الخبراء التى قامت بتسويق سندات الحكومة المصرية فى الأسواق العالمية، ورئيس اللجنة الخاصة بتنفيذ أغراض اتفاق وضع ترتيبات إظهار دعم المنتجات البترولية .

وكان «الجارحي» عضوًا بلجنة سياسات جمال مبارك عام 2009 فى الوقت الذى كان يتولى فيه أمين صندوق جمعية جيل المستقبل، واختاره محمد سالم وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، ممثلًا عن بنك الاستثمار بالهيئة القومية للبريد.

وعن بدايات عمر الجارحي في العمل المصرفي، فقد شق طريقه المهني من البنك التجارى الدولى وتدرج فيه حتى وصل إلى مدير أول ائتمان، ثم مديرًا تنفيذيًا لشركة التجارى الدولى للاستثمار، والعضو المنتدب للمجموعة المالية هيرمس، ونائبًا للرئيس التنفيذى بالبنك الأهلى القطرى .

ولد عمرو الجارحى عام 1968، بمحافظة الشرقية مركز فاقوس من أسرة متوسطة الحال، درس بالتعليم الحكومى، وتخرج من كلية التجارة بجامعة القاهرة قسم المحاسبة عام 1981.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.