بوابة بنوك المستقبل

البنك المركزي السويسري يسجل أكبر خسارة مالية في تاريخه

تعرض البنك الوطني السويسري لخسارة مالية قياسية في العام المالي 2022، مع قوة الفرنك وخسائر الأسواق المالية.

وقال البنك المركزي السويسري في بيان، إن التقديرات الأولية تشير لخسارة 132 مليار فرنك (143 مليار دولار أمريكي) في العام الماضي، مقابل ربح 26 مليار فرنك في عام 2021.

وتعتبر هذه الخسارة هي الأكبر في تاريخ البنك الذي يرجع إلى 116 عامًا، كما تتجاوز المستوى القياسي السابق المسجل في عام 2015 عند 23 مليار فرنك.

وأوضح البنك أن مراكز العملة الأجنبية كانت مسؤولة عن 131 مليار فرنك من الخسائر، بينما جاء مليار فرنك من الخسائر نتيجة المراكز في العملة المحلية.

وشهد الفرنك السويسري مكاسب ملحوظة في العام الماضي، مع تدافع المستثمرين لحيازة العملة الآمنة وسط تقلبات العملات الأوروبية الأخرى.

كما جاءت خسارة البنك المركزي السويسري مع هبوط محفظته في الأسهم والسندات، مع خسائر الأسواق المالية في العام الماضي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.